وزارة الشؤون الثقافية تنظم ''الصالون الوطني للصناعات الإبداعية'' من 29 إلى 31 جانفي 2020

0
8

قراءة: 1 د, 23 ثباب نات – أشرف وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين صباح يوم الأربعاء 15 جانفي 220 على اجتماع مجلس الديوان الذي خُصص لمناقشة سبل مزيد دعم المبادرات الشبابية لمن هم دون سن الأربعين سنة وللاطلاع على بعض التصورات لهذا البرنامج بحضور عدد من إطارات الوزارة.

وبالمناسبة دعا الوزير إلى ضرورة إيجاد مقاربات إستراتيجية جديدة لإعادة هيكلة طريقة العمل صلب وزارة الشؤون الثقافية فيما يخص مسألة التمويل العمومي الموجه لأصحاب الأفكار والباعثين الشبان وتوجيه اهتمامهم أكثر نحو الاستثمار في الصناعات الإبداعية والثقافية بأنواعها باعتبارها أحد أبرز حلقات التواصل لتعزيز التواصل مع الشباب التونسي.

وشدد على أهمية إدماج الشأن الثقافي فعليا ضمن الظاهرة الاجتماعية العامة والعمل على بناء التحديد المنهجي وأولوياته والسعي إلى إيجاد الآليات الناجعة للاستفادة القصوى من مصادر التمويل التي تتيحها الدولة التونسية للشباب الفاعل سعيا إلى إنشاء منظومة متكاملة ومتميزة تهدف إلى تشريك كل المتدخلين بالقطاعين العمومي والخاص.

وأفاد بأن الأهداف الإستراتيجية للبرنامج الوطني للثقافة التي تضعها وزارة الشؤون الثقافية ترتكز بالأساس على تفعيل الطاقات الشابة المتواجدة في كل الجهات الداخلية في المجال الثقافي وتنمية قدراتهم من خلال تشجيعهم على التفكير والإبداع وإطلاق روح المبادرة وتبني المشاريع الريادية والخلاقة والإبداعية في مرحلة أخرى ومتابعتهم وإسنادهم لضمان صمود مؤسساتهم

وأكد وزير الشؤون الثقافية ضرورة تكوين لجنة خاصة لمتابعة المشاريع والمبادرات الشبابية في كل القطاعات صلب الوزارة وعقد مجموعة من الاجتماعات القطاعية لتحديد الأهداف والأولويات يتم خلالها تشريك جملة من أصحاب المشاريع الإبداعية.

كما أعلن عن تنظيم “الصالون الوطني للصناعات الإبداعية” من 29 إلى 31 جانفي 2020 بمدينة الثقافة يجتمع فيه كل أصحاب الأفكار والمشاريع الريادية التي ترتكز على الحضور المكثف للمرأة وخاصة للشباب للتعريف أكثر بآليات الدعم العمومي التي تتيحها وزارة الشؤون الثقافية وبعض الجهات الأخرى.