الجمعية التونسية لمندوبي حماية الطفولة تستنكرعدم ايلاء الاطفال اهمية في برامج المرشحين للانتخابات واستغلال بعضهم في حملاتهم

0
21

اصدرت الجمعية التونسية لمندوبي حماية الطفولة اليوم الاربعاء 11 سبتمبر 2019،بيانا حول استغلال الاطفال في الحملات الانتخابية ،ثمنت القرار القضائي القاضي بمنع استغلال الاطفال في الحملات الانتخابية و استنكرت في الان ذاته بعض تصريحات المرشحين للرئاسية في علاقة بالاطفال علاوة على عدم ادراج هذه الفئة في برامجهم الانتخابية.

و فيما يلي اهم ما ورد في نص البيان:

في ظل ما تعيشه بلادنا اليوم من أحداث سياسية هامة وتزامنها مع فترة الانتخابات ، تؤكد الجمعية التونسية لمندوبي حماية الطفولة على :

– تثمينها للقرار القضائي الصادر عن السيد قاضي الأسرة بالمحكمة الابتدائية بالكاف والقاضي بمنع استغلال الأطفال وتوظيفهم في الحملات الانتخابية وتدعو كافة رؤساء الحملات الانتخابية إلى احترامه والتقيد بمقتضياته.

-استغرابها من تصريحات بعض السادة المترشحين للانتخابات الرئاسية الذين أكدوا عدم تفكيرهم في برامج للنهوض بقطاع الطفولة بكل مكوناته وافتقار حملاتهم لمبادرات حول هذا القطاع الحيوي والحساس .

-تستنكر التصريحات التي تنطوي على التمييز بين الأطفال في خرق واضح لمبادئ الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل ولمجلة حماية الطفل.

-تدعو كافة الأحزاب والشخصيات الوطنية وخاصة المترشحين للانتخابات الرئاسية والتشريعية إلى احترام حقوق الطفل وعدم استغلال الأطفال في الدعاية الحزبية والحملات الانتخابية وتحييدهم عن كل الصراعات الإيديولوجية والسياسية.

-إيلاء ملف الطفولة الأهمية اللازمة وجعله من أولى الاهتمامات الوطنية عبر وضع إستراتيجية واضحة للرقي بها في المرحلة المقبلة، هذا و تؤكد الجمعية مرة أخرى على ضرورة عقد مجلس وزاري خاص في أقرب الآجال للنظر في أهم الإشكاليات العالقة التي تعيشها  الطفولة والمؤسسات المعنية بها بما فيها مؤسسة مندوب حماية الطفولة لإضفاء النجاعة المطلوبة على منظومة الحماية وبما يحقق المصلحة الفضلى للطفل.

ه.غ.

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici